مؤتمر تصحيح مسار التجارة الخارجية

Admin 2016 November 15

بدأ المؤتمر في تمام العاشرة صباحاً وكانت الجلسة الإفتتاحية بعنوان "التجارة الخارجية، الواقع والتحديات" تدور حول إستراتيجية الوزارة 2020 ومحاورها وتحدث عنها "د/ شيرين الصباغ رئيس وحدة التخطيط والسياسات في وزارة التجارة والصناعة"، والدور الذى يلعبه سعر الصرف كمتغير حاسم في تصحيح خلل الميزان التجارى وقد تحدث عن ذلك ("الأستاذة / رنا بدوى"، المدير العام بالرقابة على البنوك بالبنك المركزى).

وقد تم ضم الجلستين الثانية والثالثة في المؤتمر تحد إدارة السيد المهندس / محمد العايدى وكيل المجلس التصديرى للسلع الهندسية، وقد كان على المنصة:

-         السيد أحمد شيحة : رئيس شعبة المستوردين بغرفة تجارة القاهرة.

-         السيد / علاء السقطى : رئيس جمعية المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

-         د/ خالد نجاتى: نائب رئيس الاتحاد الدولى للمشروعات الصغيرة.

-         السيد / حازم حجازى : البنك الأهلى.

-         السيد أشرف أبو علم: مدير عام ببنك القاهرة، ورئيس مجلس إدارة شركة النيل للإستثمار في أفريقيا.

 

وقد أدار السيد المهندس محمد العايدى جلسة النقاش وبدأ بتوجيه الأسئلة للسادة المشاركين على المنصة حول الوضع القائم ومشاكل التجارة، وقد تطرق الى موضوع "تعريف" المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ومدى أهميتها كقاطرة للصناعة المصرية، وكذلك دار نقاشٌ مثمر للغاية حول أهمية تفعيل دور الواردات كمنشط للصناعة المحلية وليست كمنتج نهائي فقط، وأهمية تطوير صغار المصنعين والموردين عن طريق الجهات الحكومية وكذلك القطاع الخاص ليصبحوا فيما بعد من المصدرين وليسوا موردين محليين فقط.

وكذلك تناول النقاش سبل التمويل المتاحة حالياً من ناحية "أهميتها – مميزاتها – عيوبها" والمقترحات لتطوير عملية التمويل.

كذلك أدار السيد المهندس / محمد العايدى حوار حول أثر تحرير سعر الصرف في سد الفجوة بين الواردات والصادرات، وكيفية تأقلم السوق المصرى مع الأسعار الجديدة.